الجامعة العربية الامريكية وجامعة فريدريك شيلر في المانيا توقعان اتفاقية تعاون أكاديمي وبحثي

الخميس, أغسطس 24, 2017

وقعت الجامعة العربية الامريكية، ومركز جينا لدراسات السلام الألماني التابع لجامعة فريدريك شيلر في المانيا، اتفاقية تعاون مشترك لتبادل الخبرات الاكاديمية وأعضاء هيئة التدريس، وتنظيم الزيارات الطلابية العلمية، واجراء المشاريع البحثية المشتركة، وتنظيم المؤتمرات، والاستفادة من البرامج الاكاديمية، والبرامج الثقافية.

جانب من توقيع الاتفاقية بين الجامعة وجامعة فريدريك شيلر في المانيا

ووقع الاتفاقية، رئيس الجامعة العربية الامريكية الأستاذ الدكتور علي زيدان أبو زهري، ومدير مركز جينا لدراسات السلام الالماني الدكتور مارتن لينر، ممثلا عن رئيس جامعة فريدريك شيلر الاستاذ الدكتور والتر روزنثال، بحضور مديرة مركز دراسات السياسات وحل الصراع في الجامعة الدكتورة دلال عريقات، واستاذا العلوم السياسية في الجامعة الاستاذ الدكتور ايمن يوسف، والدكتور اياد يعقوب، ومدير موقع الجامعة في رام الله الاستاذ محمد سباعنة، ومدير العلاقات العامة الاستاذ فتحي اعمور.

وخلال توقيع الاتفاقية، أكد رئيس الجامعة العربية الامريكية الأستاذ الدكتور أبو زهري على أهمية الاتفاقية الموقعة بين الجامعتين، مشيرا الى انها تأتي ضمن فلسفة وتوجهات الجامعة العربية الامريكية في تعزيز التواصل مع الجامعات العالمية الامريكية والأوروبية خاصة، للاستفادة من خبراتها، ونقل تجاربها العلمية والأكاديمية والبحثية، وتوظيفها لخدمة طلبة الجامعة وهيئتها التدريسية، وآليات التطوير الأكاديمي في برامج البكالوريوس والماجستير.

ومن جانبه، قال مدير مركز جينا الالماني الدكتور لينر: "ان الاتفاقية ستكون خطوة في الاتجاه الصحيح لفتح افاق التعاون الأكاديمي والبحثي مع الجامعة العربية الامريكية في فلسطين، وأضاف خلال تواصلنا مع إدارة الجامعة العربية الامريكية لمسنا طموح كبير لدى هذه الجامعة وإصرار على التعاون بهدف التطوير، ووجدنا كفاءات علمية قادرة على تحقيق التعاون المميز خاصة بين مركز جينا لدراسات السلام ومركز الجامعة العربية الامريكية لحل الصراع".

وقالت الدكتور دلال عريقات: "ان الجامعة العربية الامريكية قد احتفلت مؤخرا بتأسيس "مركز دراسات السياسات وحل الصراع" وهو الاول من نوعه في فلسطين، وسيساهم في اغناء البحث العلمي في مجال حل الصراع ودراسة تأثير الاحتلال على القضية الفلسطينية، الامر الذي سينعكس ايجابا على طلبة الدراسات العليا في الجامعة، والباحثين المتخصصين في هذا المجال، وتعزيز العلاقات الدولية مع نظرائه من مراكز الدراسات العالمية، واضافت ان المركز سيزود صانعي القرار في فلسطين بمشورات واوراق تتعلق بالوضع السياسي الفلسطيني من وجهة نظر بحثية واكاديمية، وسيشكل مكان التقاء لمراكز الدراسات والباحثين المتخصصين في مجال حل الصراع من كل انحاء العالم".