كلية التمريض في الجامعة العربية الامريكية تعقد ورشة عمل للمدربين الميدانيين في المشافي الفلسطينية

السبت, أكتوبر 7, 2017

عقدت كلية التمريض في الجامعة العربية الامريكية ورشة عمل لمدربي التدريب الميداني لطلبة التمريض، بهدف اطلاعهم على كل ما هو جديد في آليات ونماذج التدريب العملي، وشرح ما جد من قوانين في التدريب، وتقييم الطلبة للعام الأكاديمي الماضي، حيث حضر الورشة 150 مدربا ومدربة من مختلف المشافي الحكومية والخاصة في فلسطين.

جانب من ورشة العمل

وادار الورشة عضو هيئة التدريس في الكلية مسؤول التدريب الميداني الأستاذ فريد أبو ليل، حيث افتتحها نائب رئيس الجامعة لشؤون التدريب الدكتور نظام ذياب، بكلمة رحب فيها بالحضور، ونقل تحيات رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور علي زيدان أبو زهري، كما أثنى على دور وجهود المدربين والمشرفين في مختلف المشافي الشريكة مع الجامعة في البرنامج التدريبي الميداني لطلبة التمريض، واكد ان الجامعة العربية الامريكية تمتاز عن غيرها باهتمامها الكبير بالتدريب العملي لإدراكها انه لا يقل أهمية عن العلم النظري، وانها في سبيل ذلك تسعى جاهدة لإبرام اتفاقيات الشراكة مع العديد من المؤسسات والمشافي والشركات لتأهيل الطلبة.

وفي كلمته، قال عميد كلية التمريض الأستاذ الدكتور محمد اسيا: "مهنة التمريض مهنة إنسانية عظيمة تحتاج دائما للمتميزين سواء طلبة او مدربين ومشرفين او أعضاء هيئة تدريس، وأضاف التمريض عملية متكاملة كل يؤدي دوراً مهم مكمل للآخر للوصول الى هدف سامي وهو التخفيف من معاناة المرضى وخدمة البشرية، اليوم لقاءنا يتجدد مع مجموعة متميزة من المدربين والمدربات في المشافي الفلسطينية الحكومية والخاصة الذين توكل لهم مهمة تدريب طلبة التمريض في الجامعة لنناقش كل ما هو جديد في آليات ونماذج التدريب العلمي، والحديث عن الجديد كذلك في قوانين التدريب للوصل لتدريب نوعي متميز، إضافة الى تقييم السنة الاكاديمية الماضية، وعقد عدد من المحاضرات المتخصصة في التمريض".

ومن جانبه، تحدث ممثل وزارة الصحة الفلسطينية الأستاذ ايمن عناية عن الجهود التي تبذلها الوزارة في مجال التدريب الميداني لطلبة الجامعة، واكد ان الجامعة العربية الامريكية شريك متميز نسعى بالتنسيق المستمر معها لتوفير المدربين الذين هم على قدر عالي من المسؤولية والخبرة والكفاءة، لإكساب طلبة التمريض المهارة التدريبية اللازمة لخدمة المرضى، وأوضح ان الجامعة العربية الامريكية شريك هام في تدريب الكوادر المهنية في وزارة الصحة في مجال التمريض وعقد الدورات التدريبية المتخصصة لهم.

وخلال الورشة تم تكريم المتميزين من المدربين والمدربات لجهودهم العظيمة التي بذلوها مع الطلبة خلال السنة الدراسية الماضية.

وتناولت الورشة محاضرة للأستاذ الدكتور محمد اسيا تحدث فيها عن امراض الدم ونماذج التدريب العملي التي تم تحديثها، كما قدم الدكتور هشام قصراوي محاضرة عن معايير الجودة العالمية الحديثة في المشافي، واما الدكتور عماد خضر فقدم محاضرة عن اهداف التدريب العملي بشكل عام وكل ما هو جديد في قوانين التدريب.

جانب من ورشة العمل
جانب من ورشة العمل